عيد مبــآرك سعيد .. وكل عام وأنتم بألف خير

العودة   منتديات الدار داركوم > القسم الثقافي > دار القصص و الروايات
دار القصص و الروايات قراءة القصص والروايات قسم خاص بـ وضع القصص من قصص حب وقصص رومانسية ,قصص غريبة ,قصص متنوعة والكثير
أهلا وسهلا بك إلى منتديات الدار داركوم.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا

الملاحظات

إضافة رد
قديم 04-06-2012, 08:27 PM   #89
no0ona22

الصورة الرمزية no0ona22

no0ona22 غير متواجد حالياً

لوني المفضل : Black
رقم العضوية : 286228
تاريخ التسجيل : Nov 2011
فترة الأقامة : 1000 يوم
أخر زيارة : 06-11-2012
السكن : فحضن الغالية امي
المشاركات : 87 [ + ]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : no0ona22 is on a distinguished road
الدوله ~
Saudi Arabia
الجنس ~
الجنس
M M S ~
MMS ~
من مواضيعي ~
رايقه
افتراضي رد: رواية أما الغرام يشرح الصدر طاريه ولا صدود وعمرنا ما عشقنا / منقول للكاتبة المتميزة صدود






السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ....


مســــــــــاء الرضى من رب العالمين ..

غالياتي الأحوال الجوية عندنا جداً سيئة..
والكهرباء تنقطع كل ساعتين..
إذا تأخرت عليكم أعذروني..
بس البارت الأخير راح يكون موجود بإذن الله قبل الفجــــــــر ..

فـــكونوا بخيــــــــــــر حتى اللقاء ,,



البـــــــــــــارت التـــــــــاسع والثمــانون ,,


يا دميتي: حاصرتني الأربعون مدى
مجنونة...وجراحا أدمت العمرا..
فمن يرد لي الدنيا التي انقشعت
ومن يعيد لي الحلم الذي عبرا؟..
ما الشيب أن تفقد الألوان نضرتها
الشيب أن يسقط الإنسان منحدرا..
وما بكيت على لهوي ولا عمري
لكن بكيت طهري الذي انتحرا..

المرحووم بإذن الله تعالى غازي القصيبي...



ياشوق تكفى لا تخليه يرتاح
ياشوق تكفى داعبه في غيابي..
خله يحس إني معه وين ماراح
خله يحس اشلون لذة عذابي..
عطر الفراق اللي مع غيبته فاح
عطرت به جرحي بس باقي ثيابي..


دخلوا المطار تسمع هادي وصوفي يتكلمون أو يتهاوشون..
بس ماتدري وش يقولون ..
كل بالها في مكالمتها مع أمها قبل تنام..
ألتفتت على صراخ ذياب وصوفي..
أبتسمت لما شافته مدخل يدينه بشعر صوفي..
ويسحبها على تحت..
طنشهم هادي واخذ أوراق الحجز..
قربت من صوفي اللي تصرخ على ذياب وتهددهـ..
صوفي\وولفي أيها الغدار..
ألا تعلم من انا..؟؟أتركني قبل أن تصورني الصحافة..
يارثت الثياب ابعدي ذئبك عني..
هديل بعتب\ذيب يا ورعي..فك شعر العصلاء..
لاتفضحنا فديتك..يمكن يتهمونك ..
صوفي بقهر\وجع..
هديل\يوووجع العدوو..

شالت ذياب بحضنها وابعدته عن يدين صوفي..
اللي حاولت تسحبه وتعضه..
صوفي\لو كان إبني لعاقبته..
هديل\هو إبني..فلتنجبي لك طفلاً..
وعاقبيه كما تشائين..
صوفي\وجع..
هديل تبتسم\سأشتاق لك..
صوفي\آسفة لأني سلمته أشيائك الخاصة..
ظننت بأنكما عدتما لبعضكما..
هديل بهدؤ\سنكون بخير ذات يوم..لاتقلقي..
صوفي\كلام غير منطقي..
هــ أنتي تهربين منه مرة أخرى..فمتى ستكونان بخير..؟
هديل بغصة\عندما يكتب الله ذلك..
صوفي\لمن ستعودين هناك..؟؟
هديل بضيق\يكفي صوفي..
صوفي\لماذا تهربين منه وأنتي تريدين البقاء معه..؟؟
هديل\لاتتدخلي باموري..
فلم اعاتبك لأنك عدتي لماكس..
وهو كان مذنباً مثل غازي..
صوفي\عدت إليه لأني كنت خائفة أن اترك الإسلام..
عندما اسلمت كنتي معي ولم اشعر بــ الخوف..
وبعد رحيلك أصبحت وحيدة..
فكل من هم حولي يعتنقون ديانة غير الإسلام..
لازلتي بيننا ديل..
هديل بآسى\حان وقت الرحيل..
وداعاً صوفي..

أبتعدت عنها وقربت من هادي..
جلست على مقاعد الإنتظار..
كلام امها..وكلام صوفي..
وكلام روحها يحاصرها..
مابتنسى الغصة بصوت أمها وهي تكلمها عن غازي وعن حياتها..
عاتبتها ليش ماتكلمها ولا تسأل عليها..

ام علي بحنية\لاتظنين تصرفي رفض لك..
كنت ابيك تاخذين قرارك بقناعتك..
هديل\أي قرار يومه..؟؟
ام علي\حياتك مع غازي..
هديل بزعل\بس كلكم تعرفون قراري..
قلت لكم يتعالج ذياب وارجع لكم..
ام علي بغصة\وأم ذياب عالجتيها..؟؟
هديل تتنهد\مالها علاج إلا بحضنكم..
ام علي\رجعتي لنا..ولازدناك الا وجع..
إصدقيني القول ياهديل..يحبك..؟؟
هديل تبكي\بجنون يومه..
ام علي\تحبينه..؟؟
هديل\ولاشوي..
ام علي\كذآآآبة يابنت أمك..
خذاك وانتي صادقة ولما رجعتي مالقيت منك الا الكذب..
هديل بشهقة\يووومه لا تظلميني..
ام علي\قلتي ماعمرهـ جرحك ولا أذاك..
وانتي كذابة ضربك وجلدك بـ السووط..
هديل بجمود\اللي قالك هذا الكلام كذاب..
ام علي\ادري إنه كذاب..
تبين تدرين من قالي هذا الكلام..؟؟
أنتي يا هديل اللي قلتيه..
هديل بقهر\لا ماقلته..ماقلت لأحد شيء..
ام علي\قلتي يومه قلتي..
وشاقهتي باسمه وقلتي إنك تحبينه..
هديل تبكي\والله ماقلت..
مستحيييييييل اقولها والله ماقلتها والله..
ام علي بحسرة\تذكرين لما كنتي تعبانة..
وأخذك علي الشرقية..نمت عندك وأنتي مو حاسة بـ الدنيا..
كنتي محمومة وتهذين..قلتي لي عن ضربه لك..
وعن ولادتك وقلتي إنك تحبينه..
هديل بعناد\ولاشيء من اللي سمعتيه صح..
مريضة ماينوخذ بكلامي..
لاضربني ولا أحبه..كله كذب..
ام علي\دامك قررتي ترجعين لأمك..
فوالله ما أردك..تعالي يابنتي الكذابة..
أغلى وأعز من يلفاني..

أنتبهت على صوت هادي يناديها..
وقفت وقربت منه..
هادي\يالله ينادون على رحلتنا..
هديل بغصة\هادي لمن برجع أنا..؟؟
هادي\ترجعين لنا..لهلك..
هديل\بس أنا رجعت لكم..
بس مالقيتكم..دورت عليكم..
في ملامحكم في حياتكم..في بيتكم الجديد..
دورت على هلي اللي ابيهم..بس مالقيتهم..
هادي برجاء\هديل تكفين..لاتضيعين منا مرة ثانية..
تعالي معي..لازم نطلع الطيارة..
هديل بغصة\جربت حياتي معه ومن دونكم..
كانت صعـــــــبة كثييير..
عشت من دونه ومن دونكم كانت حياتي مآآآساة..
ورجعت لكم عشت معكم ومن دونه وكانت ضيـــــــاع..
ولما رجعت له ماصد عني مثلكم..
شريتكم وصديتوني..شراني وصديته..
أنا ما ابييكم..أبيـــه هو..
هادي بضيق\كنا مصدومين من كذبت موتك..
من رجوعك ومعك ولد..من كل شيء..
تعذري لنا يا قلبي وإرجعي..
هديل بآسى\وأنا أنصدمت كثير..
من هربك..من غازي..من دفن ابوي لي وانا حية..
من سنين غربتي..ومن رجوعي لكم..
واكبر صدماتي كانت صدكم لي..
هروبكم مني كل ماشفتوني..
خجلكم من رجوعي وكلام الناس عني..
كل شيء صدمني..بس ماعاقبتكم..
ولا عاتبتكم على أوجاعي..
هادي يمسك يدها\خلينا نرجع...تكفين..
هديل تبتسم\تخليتوا عني..بس هو ماتخلى..
بأرجع ياهادي إن شاء الله بأرجع..
بس مع زوجي..فمان الله يا أخوي..

قبلته علة جبينه وكتفه..
أبتعدت عنه واشرت له بيدها تودعه..
كانت تبتسم من دون ماتحس بألم في وجها..
تبتسم من قلب وضمير..
راضية بقرارها ومقتنعة بمصيرها..
أبتسمت لاتجامل هادي ولا توهم نفسها..
صدت عنه وهو واقف يناظرها..
وطلبت من صوفي تاخذها لشقة غازي الخاصة..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


اطوي الجديلة في كفوفي وهي ليل...
ولامن طويت الليل صار الجديلة..

ناظر جديلتها بحنين..
وتمنى لو يقدر يحبس صاحبتها في صندوق..
مثل ما يخبي الجديلة..
تكلم مع الجديلة بضيق..
غازي\ماهي وفية مثلك..
متمردة حاقدة على العالم..
وعلى نفسها ..
ما ابيها ترجع..بس أبيها تكون بخير..
رجعت لهم وهم مايستاهلونها..
لا ياجديلتها مايستاهلونها..
أبيييييها تكوون بخير..

رجع الجديلة ونام على فراشها..
اليوم هي بتسافر..
بترجع السعودية مع اخوها..
بتهرب منه بعلمه..
منع نفسه بـ الموووت مايتعرض لها..
ولا يروح روما قبل ماتسافر..

غمض عيونه ..
وبصوت هامس صار يردد كلامها في الرسالة..
حفظ رسالتها بكل كلمة وكل حرف..
كل ما تخيلها قدامه يسترجع كلمتها اللي يعرف إنها مستحيل تقولها بوجهه..
أبتسم على آخر جزء من رسالتها..
وهمس بصوت عتبان\ودامني هذا كله..
تعذبيني بفراقك ليه يا اطهر ذنوبي..؟؟

تذكر موقف صار له معها..
جننته بكلمتها وثقتها فيه..

كانت واقفة على سور البلكونة الخاصة بـ الملحق..
أنصدم لما شافها واقفة بهذا الشكل..
قرب منها مايبيها تحس بوجودهـ..
كان ناوي يمسكها قبل ترمي نفسها..
خاف تكون هذي محاولت إنتحار..
أنتبه على جسمها يتحرك بجهته..
رفع يدينه ولمها له بقووة ومنعها توصل الأرض..
ناظرها مصدوووم من تصرفها..
ولاحظ إبتسامة باهتة على وجها..
نزلها على الارض معصب وناوي يعاقبها..
غازي بغضب\ليش رميتي نفسك بهذا الشكل..؟؟
هديل بهدؤ\لأني واثقة إنك راح تمسكني..

صدت عنه بعد كلامها ورجعت القصر..
وهو ظل واقف بمكانه كلمتها له جمدته..
تثق فيه..
يعني ترتاح بوجودهـ..
تثق إنه موجود دائماً عشانها..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛



ودي ادري هي حياتي إختياري..
أو اختيارك..
ودي انسى..
ليلة وعدك..انسى وعدك ما احبك..
وش يضرك لو أخونك مرهـ..
واختارك عليك..؟؟


خجلانة منه كثييير..
من اول ماوصلوا ماليزيا وهي تبكي وتنهار..
فقدت الشايب وكأنها فقدت أبوها من جديد..
عدلت ملابسها وقررت تطلع وتتكلم معه بهدؤ..
بتطلب منه يرجعها السعودية..
زواجهم غلطة منها ومنه..
ناظرت بجوالها وأنتبهت على إتصال مرام..
قفلت الخط ..
وأتصلت على أمها..

ام خلود\هلا والله..
خلود بغصة\هلا يومه..كيفك...؟؟
ام خلود\الحمدلله حبيبتي..أنا بخير ..
وأخواتك واخوك طيبين..
طمنيني عنك يا بنتي ..
خلود\الحمدلله..
بارجع لكم قريب..
ام خلود\ليش يومه ترجعون..؟؟
خذوا وقتكم وتعرفوا على بعض..
شهر العسل مابينعاد..
خلود\أنتي تدرين إن زوجي ماهو شايب..
وهذا غش وغدر..أنا باطلب الطلاق منه..
أنتي أمــي ومهما جرحتيني مالي حق أعاتبك..
خدعتيني معه ومع خالته..وتظلين أمي وتاج راسي..
أنا راجعة يومه..
ام خلود بحدة\خلووود..
لاتجنين على نفسك أكثر مما جنيتي..
يومه انتي يحق لك تعيشين وتفرحين بحياتك..
أذكر وانتي اكيد تذكرين كيف أنبسطتي إنك راح تتزوجين الشايب..
بس الشايب كان يدري إنك بقرارة نفسك تدرين إنه شاب..
وقالي عن هذا الشيء..قال خلود تعرف بس رافضة تصدق..
يابنتي أنتي أخترتي تكملين معه حياتك..
سواء شايب أو شاب..ما احد خدعك ولا غدر فيك..
صدقتي وهم وحن ساعدناك تحققينه..
خلود بزعل\هذا ماهو كلامك..
ام خلود\إيه هذا كلام زوجك..
يابنتي الرجال طيب ولو ماكنتي تهمينه ماكان بيمثل عليك..
لو غيره بيقولون مجنونة ويهربون منك..
خلود تبكي\يومه ما ابيييه..
ام خلود بصبر\عطيه فرصة وعطي نفسك معه..
تعرفي عليه وعلى أخلاقه وطيبته..
إن ضايقك أو غلط عليك أجيك بنفسي واخذك منه..
يابنتي لا تهدمين فرحتك..
أنتي خايفة تفرحين معه وتعيشين مبسوطة..
تخافين لا تفرحين وابوك مات بحضنك..
يوومه الدنيا ماهي عامرة..
بكره كلنا بنشرب الكاس اللي شرب منها ابوك..
بنرجع لربنا اللي خلقنا..
وأنا ما ابيك ترجعين لربك وانتي قانطة من رحمته..
القنووط من رحمة الله ذنب ياروح أمك..
لنفسك عليك حق يا خلوود..لا تخلين نفسك تشكيك عند ربي..
الظلم ماهو زين حتى لنفسك مايصير تظلمينها..

قفلت الجوال من أمها..
ولاقدرت تتحكم بدموعها..
كلام أمها كله صح..
ماتبي تعيش مع مسفر عشان لا تفرح..
تبي تظل تعيسة وحزينة على طول..
تبي تظل بحداد على أبوها اللي مات مقتول..
مات ينازع بين يدينها..
ظلمتي نفسك كثير يا خلود..
لاتجنين على حالك..
لنفسك عليك حق يابنتي..
الظلم حرام لاتظلمين..

كتمت نفسها بـ القوة لما شافته يدخل الغرفة..
وقفت بسرعة تبي تهرب منه لدورة المياهـ..
قطع عليها الطريق ومنعها تمشي..
كانت منزلة راسها وكاتمة عبرتها..
أرتجفت بخوف لما حست بيدينه على خصرها..
كانت بتتراجع بخطواتها لكن منعها..
قربها منه لحتى لامس وجها كتفه..
نزل راسه وهمس لها..
مسفر بهمس\أبي أحس إنك معي..
من وصولنا ماطلعتي من الغرفة..
ما ابيك تتعبين من قل الاكل..
تعالي تعشي معي..
خلود بخوف\ممـ......مــ ــا اببي..
ببــ ـأنام..

رفع راسها له وعقد حواجبه لما لاحظ أثر دموع..
مسك يدها ودخلها دورة المياهـ..
فتح الماء وغسل وجها بيدهـ..
ظلت متجمدة من دون اي ردت فعل..
أخذ منشفة صغيرة ونشف وجها بهدؤ..

كانت ملامحها ناعمة وجميلة..
ولازالت آثار البكاء محفورة فيها..
لاحظ شفايفها ترتجف بخوف..
أبتسم بخبث وقرب منها أكثر..
وقبل يلمسها أبتعدت عنه وطلعت من دورة المياهـ..

خرجت من الغرفة وهي تتنفس بصعوبة..
جلست على الكنبة خايفة من قربه منها..
تعاتب نفسها ليش ماهاوشته أو ضربته..
صرخت بخوف لما جلس جنبها وحط يده على كتفها..
مسفر\هههههههههه بسم الله عليك..
كل هذا خوف مني..
خلود\ما انتبهت عليك..
إبعد عني..
وقفت بسرعة وهو مامنعها..
جلست بكرسي منفرد وعينها بعيونه..
مسفر بهدؤ\بدلي ملابسك وخلينا نطلع..
تغيرين جو ونتعشى مع بعض..
خلود\ما ابي اطلع..
مسفر يمط كلامه\وحتـــى انا ما أبي أطلع..
أبـــــي أظل معـــك تعالي جنبــــي..

شهقت ووقفت..
لا لا ما ابيه..إذا طلعنا احسن..
ما ابي أظل معه لحالي والله لأعلم امي عليه..
خلود\وويــ وين بنطلع..؟؟
مسفر يبتسم\بنطلع وبس..
يــ الله لا تتأخرين..

دخلت غرفتها وقفلت الباب بس ماكان فيه مفتاح..
شاله بعد ما حبست نفسها في الغرفة..
بدلت ملابسها بسرعة واخذت عبايتها وطرحتها..
خجلت تطلع قدامه في ملابسها الضيقة..
لبست العباية في غرفتها قبل تطلع..

أبتسم لها برضى..
مسفر\خيبتي توقعي..
ظنيتك نمتي وطنشتي..
عقدت حواجبها..
وهي تدرك إنها خيبت ظنون نفسها..
لو كان تقربه منها صار قبل لا تكلم أمها..
كانت بتهاوشه وتطلب الطلاق..
راح لها بسرعة لما شافها تتراجع في خطواتها ..
وناوية ترجع الغرفة..
مسك يدها وطلعها من الجناح..
وهو يدرك إنها تحارب إحساس الخذلان اللي تملكها منه..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


قال : خون وقلت : والله ما اعرف !!
ولو عرفت اخون ما رضاها عليك

قلت : احبك ، قال : حبك من طرف
من طرف واحد وقلبي ما يبيك ..

قلت : اغيب ، وقال : لحظـة بعترف
كنت اكابر ، يرحم الله والديك ..


تشجعت وقربت منه..
كان جالس على الكنبة ويتصفح في اللاب توب..
جلست جنبه وهو تجاهل وجودها..
مسكت كم بجامته وظل مطنشها..
لاسحب يدهـ ولا التفت عليها..
سحبت الكم تحاول تجذب إنتباهه غصب..
واستمر هو في تطنيشها..

غادة بندم\أنا آسفة..انا غلطانة..
راكان\..........................
غادة بغصة\راكان والله متضايقة لأني زعلتك..
أدري اللي قلته وظنيته مو شوي..
وادري إن فيه مواضيع قديمة دفناها..
وانا رجعتها..بس ابيك تفهمني..
أنا احبك موووت..لما عسوولة قالت إن الخاتم لهديل مو لي..
أنصدمت من كلامها..وقلت لا هذا من راكان..
بس هي اكدت لي إن باقي الطقم عندها..
وكله هدية منك لهديل..
راكان بحدة\غادة اللي مثلك مايتكلم..
المفروض تخجلين من فتح الموضوع مرة ثانية..
غادة\والله خجلانة من نفسي ومنك ومن هديل اكثر شيء..
وتكلمت عنه لأني ما ابي يظل في خاطرك شيء..
إفهمني تكفى..

وقف وابتعد عنها..
وركز نظراته عليها بعصبية..
راكان بجمود\أفهم..؟؟
لو انا شاك فيك او مذكرك بشيء ماضي ماله اساس..
تدرين وش بتكون ردت فعلك..؟؟
بتصدين يا غادة ومستحيل تتفاهمين معي..
بتنسين العشرة اللي بينا وتدمرين كل شيء ..
مازعلت من غيرتك..بكثر مازعلت على هديل..

غادة تبكي\راكان بسسسس..
فكرت في الموضوع كثير واتعبني..
لا تنسى إنت قلت لي كلمة وشككتني كثير..
بس بعد ماعرفتك زين أدركت غنها كانت كذبة منك عشان تقهرني..

راكان بقهر\بدت تتبلى..
أتحفيني وش هذي الكلمة اللي ابد مانسيتيها..؟؟

غادة بغيض\مالك شغل..
وترى أنت ماتساعدني أعتذر منك..
ولاتسمح لي اوضح لك..

راكان\مو محتاج توضيحك..
لأني اعرفك زين..
واعرف معدنك واصلك..
بس ما ابيك إذا صار موقف تشكين وتقولين خوان..
وإذا صار وخونتيني..
خونيني مع كل العالم إلا مع اختك واختي..
فاهمة علي.؟؟!

غادة\كثر العتب يذبح القلب..
عتابك لي ما احبه..

راكان\أجل لاتجبريني أعاتبك..


وقفت ودخلت دورة المياهـ..
بكت وحاولت تكتم شهقاتها..
بس من كثر ماكتمت صوتها أنغصت بـ الهواء..
وبدت تسعل بصوت عالي لحتى استفرغت بتعب..

سمعت ضربه على الباب يناديها..
غسلت وجهها وفرشت اسنانها..
طلعت من دورة المياهـ ولاردت عليه لما سالها عن حالها..

نامت على سريرها وهي تحس بـ البرد..
ولاقدرت تتحكم في دموعها اللي تنزل من غير صوت..
حست فيه ينام جنبها ويضمها له..
راكان\والله احبك..وماتهونين علي..
أبيك تكونين مطمنة ومرتاحة..
ماهو عشاني كثر ماهو عشانك..

بكت بحضنه وهي تعتذر أكثر..
راكان\اممم طيب وين خاتمك..؟؟
غادة بلوم\خذته عسولة..
قالت إني سروق وانت سروق..
راكان\أفا تسرقنا..
ولا يهمك بكرة ناخذهـ منها..
غادة\ههههههههههه بنسرقه..؟؟
راكان بخبث\هي اللي بدت..
مرة ثانية ما تسرق الراكان..
غادة\فديييتهم ال راكان..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛



حالة فُراق ~
و هم / و دمعة / و ضيقة !
مكسور" قلبي"
مات بإول شبابه ~
و الله ، غيابهـ ماني قادر أطيقهـ
الله " اييسر لا أموت .. بـ غيابهـ !
ودي بـ قربهـ
بس !
بعده حقيقهـ
شلون بـ أنكر / هم أو قسوة عذابهـ !
و دي بشوفهـ
حتى !لو بس دقيقهـ
ودي أشم عطره / و ألمس ثيابهـ !
القلب / حاير .. "
و المشاعر حريقهـ
الحال من بعده ، هموم و كآبهـ ~
يا من " يعلمني .. لـ وصلهـ
طريقهـ ؟
يا من" يوصل .. قلبي
لعند بابهـ ؟؟!!

لمت معطفه عليها وهي نايمة على فراشه..
وبيدها دفترها القديم ..
اللي ورثه بعد موتها المزعوم..
ورث كل حرف وكل آآهـ مكتوبة..
قرأت خاطرة كتبتها في دفترها اول ايامها معه..
لما كان يقول أنتي ملكي..أنتي جاريتي..

لا تطلبي حريةً أيتها الرعية.

لا تطلبي حرية…

بل مارسي الحرية.

إن رضي الراعي… فألف مرحبا

و إن أبى

فحاولي إقناعه باللطف و الروية…

قولي له أن يشرب البحر

و أن يبلع نصف الكرة الأرضية !

ما كانت الحرية إختراعه

أو إرث من خلّفه

لكي يضمها إلى أملاكه الشخصية

إن شاء أن يمنعها عنك

زواها جانباً

أو شاء أن يمنحها… قدّمها هدية.

قولي له: إني ولدت حرّة

قولي له: إني أنا الحرية.

إن لم يصدقك فهاتي شاهداً

و ينبغي في هذه القضية

أن تجعلي الشاهد… بندقية !

أحمد مـــــــطر ,,


أبتسمت لما قرأت تعليقه على خاطرتها بـ الصفحة الثانية..
ومن كلماته واضح إنه كتبها وهي ميتة له..

أيــــــها الرسام :
هل تسمعنــــــي ..؟!!

أعلم بأنك تسمعنــــي ولا تراني..
هل تريد أن تعرف من أكوون..؟؟
مجنونك الجلموود اكوون..

أيــها الرسام:
هل تذكر الفرشاة والألوان..؟؟
رميتها في قاع بحيرة مهجوورة..
مقيــدة بسلاسل الحــرمان..
ممزوجة بألوان الطوفان..

وتلك الرموز المنثوورة
يجهلها الإنسان..
تحرمها الأديان..
مطمورة حروفها بـ الأحزان..

هل تذكر تلك العيوون..
اللتي أردتني كـ المجنون ..؟؟

لماذا هذهـ القسوة أيها الرسام..؟؟
لماذا تمنع نفسك من معاودة الرسم ..
بـ الفرشاة والالوان..؟؟

أ لأني أنا الفرشاة والألوان..؟؟!
تحرمني منك أيها الرسام..

أعتذر منك يامن تعاني تحت التراب ..
فلقد إشتقت لتلك الأيام..
عندما ترسمني بتمرد الأطفال..
بقسوة الأحلام..

ليـــتك ماسلكت طريق الإنتحار..,,

بقلم\\الموعود ,,


قفلت الدفتر ورجعته تحت وسادته..
طريق الإنتحار..؟؟
أنا ما انتحرت يا غازي..أنت قتلتني..
وقفت عند الشباك تناظر المطر..
محتارة كيف تواجهه..
كيف تقوله راح أظل معك..
كيف تقوله ابيك وما ابيهم..؟!!

الخجل طاغي عليها..
منعها تفكر في طريقة تواجهه من دون إحراج..
هذي المرة هي بترجع له برضاها..
هو ما اجبرها تظل معه..
سمح لها تطلع من المزرعة وترجع مع اخوها..
سمح لها تختار..
هي أيام أبتعدت عنه وهجرته..
أدركت خلالها إن حياتها صعبة بدونه..
أعترفت لنفسها ولهادي..
إن غازي مستحيل يصدها مثل أهلها..
بتظل دائماً أهم اولوياته..
بتظل الأولى في قلبه في كيانه..
والأهم من كل هذا..
داوها بـ اللتي كانت هي الداء..

تبي تعيش من دون وجع وذكريات مرة..
تبي تنسى وتتناسى..
تبي تعيش معه هو..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

ليّتنْي بحُضّنك طول الأيامْ مسّجون
وأقول حطوا من ورى القفل قفلين.
تلمني بالحيل ماقول بالهووون
حتى نصيرٍ بجسم واحد وقلبين..
مفتون بي وآنا بعد فيك مفتووون
وتقُول يآحبي وآنا أقووٍلْ لبيه...


نزلت الدرج وهي تحس بدوخة..
وانتبهت على راجح يناظرها بعبوس..
راجح\شكلك مو مطمني أبد..
رشا بهدؤ\تعبانة شوي..بأصير أحسن..
راجح\ضيوفنا على وصول..
ولا لك حيل تمشين..
رشا بتعب\لاتخاف انا بخير..
وضيوفنا مابيحسون بشيء..
راجح\لو طعتيني ورحنا المستشفى..
كان على الأقل أخذتي مغذي..
رشا بإختصار\خلاص ياقلبي أنا بخير..

سكت عنها وهو مو راضي بحالها ابداً..
لو ماكان عامر وهله على وصول..
كان بياخذها المستشفى غصب عنها..

رد على عامر اللي يسأله عن عنوان البيت..
وطلع يستقبلهم في الشارع..
دخلوا حديقة البيت..
ونزل عامر وهله..
سلم على راجح واشر لزوجته تدخل البيت..
ضيفه بـ الملجس الخارجي..
وعالية دخلت عند رشا..
أستقبلتها رشا ورحبت فيها..

رشا بإبتسامة\نورت السعودية..
عالية\منوورة بأهلها..
رشا\طمنيني عنكم..وعن الوالدة..
عالية\الحمدلله يسرج الحال..
كلنا بخير..مشتاقة لغازي وينه..؟؟
رشا\ألحين تنزله الخدامة..
يلعب بلاستيشن..
عالية بضحكة\وهـ فديت اللي يلعبون..
رشا\هههههههه يغلبني الملقووف..
عالية\عفية رشا ناديه..
رشا تبتسم\أبشري اروح أجيبه يشوفك..
عاد أنتي اسمعي الهواش والمضاربة..

طلعت الدرج ناوية تجيب غازي..
إللي دوم يهاوشها على البلاستيشن..
وهي تهددهـ ترميه إذا ماتعدل وترك إدمانه عليه..
كانت تفكر في طريقة سريعة تخلي غازي ما يصارخ ويبكي..
إذا فصلت اللعبة عليه..
تمسكت بحاجز الدرج وجلست بتعب..
وهي تحس بحريقة بكل جسمها..
سمعت عالية تناديها بخوف..
بس ماقدرت ترد عليها..
الدم تجمع براسها وأرتفع النبض بعروقها..
وفقدت وعيها ..

ركضت لها عالية وثبتتها لا تطيح ..
ماعرفت كيف تتصرف..
نادت بصوت عالي على غازي..
لأنها ماتعرف غيرهـ..
جاتها الخدامة تركض..
وساعدتها تنزل رشا ونيمتها على الكنبة..

طلعت العطر من شنطتها وحاولت تصحي رشا..
قرأت عليها ونفثت ماء على وجها..
فتحت رشا عيونها بتعب..
عالية\رشا..تسمعيني..
إصحي يابنت والله خوفتيني..
بسم الله عليج ويهج مابقى فيه لون..
رشا تبع\آآآهـ إيه أنا بخير..
أنــ..ــ شوي بس..
عالية\إهدي لا تتعبين روحج..
إرتاحي حبيبتي..

أخذت جوالها واتصلت على عامر..
تطلب منه يقول لراجح إن زوجته تعبانة..
وقفت بسرعة ولبست عبايتها نزلت نقابها..
لما سمعت صوت راجح يصوت..
ويعلمهم إنه بيدخل..

دخل وراح لرشا بسرعة..
قرب منها وهو يتطمن عليها..
راجح\وش فيك..؟؟
رشا\مدري بس مو قادرة اوقف..
احس بدوخة آآآهـ باستفرغ إبعد عني..

شالها ودخلها دورة المياه القريبة..
أستفرغت بوجع وبدت تبكي..
كانت تتأوهـ وتتالم..
غسل وجها ورجعها الصالة..
طلب من الخدامة تجيب عبايتها..
لمها عليها واعتذر من عالية..

راجح\السموحة يا أم لين..
حياكم الله..أنتوا هل البيت وحن ضيوفكم..
خذوا راحتكم وبنرجع قريب..

أسند رشا وطلعها من البيت..
ركبها السيارة وهي تبكي وتحس بضيقة..
أخذها لـ المستشفى ودخلوها غرفة المعاينة..

رد على عامر اللي سأله عن حال زوجته..
طمنه إنها بخير..
وحلف إن عشاهـ الليلة عندهـ ..
تعذر منه عامر وحالو يمنعه بس راجح صمم على عزيمته..
أتصل على رجال من عايلتهم ومن بينهم ابونايف..
وقال لهم إن عشاهم اللية عندهـ وغن غازي ولد سعود عازم خواله..

أنتبه على الدكتورة تطلع من عند رشا..
طمنته إن حالتها طبيعية..
والضعف اللي تحس فيه بسبب الحمل..
عقد حواجبه وهو يسمعها تكمل كلامها..
الطبيبة\اعطيتها إبرة مثبته مع إنها ماتحتاجها كثير..
بس بسبب النزيف البسيط اللي صار معها..
راح أوصف لها فيتامينات تساعدها بأشهر حملها الاولى..
بس هي لازم تزور طبيب ولادة طوال أشهر الحمل..
راجح يبتسم بصدمة\حامل..؟؟
الطبيبة\ايه حامل الله يقومها لك بـ السلامة..
ويتربى بعزكم..

دخل عند رشا وابتسم لما شاف حالها صار أحسن..
واللون الطبيعي رجع لوجهها..
راجح بمحبة\الحمدلله على السلامة..
كيفك الحين..؟؟
رشا براحة\الحمدلله صرت احسن بكثير..
راجح بفرح\مبرووك ياقلبي..
رشا تبكي\الله يبارك فيك..
لعب هلي وظنيت إني مو حامل..
راجح\أفا يعني كنتي شاكة..؟؟
رشا\إيه بس أستبعدت الحمل بعد النزيف..

جلس جنبها وقبلها بحنييية..
ثبت عيونه بعيونها وحط يدهـ على بطنها..
راجح\الحمدلله لكل شيء حكمة..
واخيراً يارشا..؟؟
رشا بإحراج\مسختها صح..؟؟
سبع سنين متزوجين..وتوني احمل..
راجح بهدؤ\لاتكونين ظالمة..
أول سنين زواجنا ماكنا متفاهمين..
والحين الحمدلله..

لمت يدينها على رقبته وضمته لها..
رشا\أحببببك والله..
راجح\ما ابي اتهور..
ترى ورانا ضيوف في البيت..
وعندنا عزيمة وش كبرها..
العزيمة خليتها بس رجال..
لأني اعرفك تعبانة..
ومابتقدرين على مقابل الحريم..

رشا بزعل\فشلة ضيفتنا في البيت لحالها..
راجح\من قال لحالها..
غازي معها والحين اكيد مطفرها..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛



آآهـ لو تدرين..
لو تدرين..
لاعود العاشق حزين..
يمشي على جفن وجبيين..

طلع من المزرعة وترك الريف ..
كان يدري إن رحلتهم لـ السعودية كانت قبل يومين..
ناظر ساعته وتاكد إنها سافرت ..
بالموت قدر يمنع نفسه لا يروح روما ويمنعها من السفر..
يدري إنه يقدر يمنعها تسافر وتتركه..
بس ماقدر يجرحها ويجبرها اكثر..
قرر يتركها ترجع السعودية وتنفذ اللي في بالها..
حاول يقنع نفسه بإن الطلاق بيكون مصيرهم..
بس رفض الفكرة بكل تصميم..
مستحيييل يطلقها..أو يتخلى عنها..
ولو ظلت سنين ناشزة عنه وكارهته..
يكفيه إنها تحمل مسمى زوجته..
مايبي يقطع العلاقة اللي بينهم..
يحبــــها..
يبيها ترتاح وتعيش حياتها مثل ماتبي..
ماراح يتعرض لها ولا يتدخل بحياتها..
بيتركها مرتبطة فيه برابط الزواج..
وبيظل بعييد عنها..
ومصيـــر الحـــي يتلاقى..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛


طلع من غرفة الجدة وهو يركض..
صرخ برعب لما شافها واقفة قدامه..
شهقت بعصبية ورفعت عصاتها تبي تضربه..
الجدة\يـ السروووق وش تسوي في غرفتي..؟؟
وقف وقف..وش سرقت ورني اللي بيدك اشووف يـ الله..
عبدالله بطفش\ياليل البعارين..
طيحتي قلبي في بطني..وش عندك عشان اسرقه..
وخري عن طريقي أنتي وعصاتك وخري..
الجدة ضربته على كتفه\طلع اللي مخبيه وراك يـ السروق..
والله ماتمشي حتى اشوف وش معك..
عبدالله\وش ذا الدكتتتتتاورية ؟؟
واحد مخبي شيء سارقه..ليه تتحرشين فيه..
أنا اللي سرقته ولا انتي..؟؟أنا اللي سرقت..
يعني المفروض يظل سر بيني وبيني ..
وخري من طريقي..
الجدة بغيض\تعقب ماتسرقني وراسي يشم الهواء..
وش سارق قروشي..ولا ذهوبي..
عبدالله\ياويلي ويلاااهـ ياميزانية الدولة..
قالت ذهوبي وقروشي..
الجدة\وعطب يعطب ظهرك..طلع اللي سارقه..
عبدالله\ياجدت أبوي الله يصلحك..
إن بعض الظن إثم..أنا موكل بمهمة..
سرية جدا..ما اقدر افشي السر..
الجدة بشك\مهمة في غرفتي..؟؟
طلع اللي معك يا عبيد قبل أمصع رقبتك..
عبدالله\لازم عنف..؟؟
ماتعيشين من غير عنف..
إلا ماشفتي هديل وش مسوية..
شوفي صورة ولدها..صاير قوطي طمام متكلم..

فتح جواله على مقطع فديو أرسلته هديل لعبدالله..
وكان ذياب يلعب ويتكلم كلام غير مفهوم..
الجدة\ياعساني فدوة لمنطوقه وزينه..
شف كيف هادي ويهبل ماهو مثلك يا قاطع الطرق..

رفعت راسها تدور على عبدالله بس ماشافته..
عنبوا ابليسه وين انقلع..
ولا عرفت وش سرق من عندي..
دخلت غرفتها تتفقد اغراضها ..
ولا شافت شيء ناقص..
ظلت تفكر وش يبي عبدالله من عندها..


أما عبدالله دخل غرفة غادة وهو يركض..
قفل الباب بـ المفتاح وهو يتنفس بقووة..
عبدالله\يـ الوغدة..إمسكتني جدتك وجدت ابوي..
كانت بتسويني حنيذ مضغوط..
هاتي الدراهم..ولا والله افضحك عندها..
واقول لها وش سرقت..
غادة\هههههههههه فدييييته..
هات الطقم..
عبدالله\تعقبين ما اعطيك لحتى تعطيني الدراهم..
غادة\باعطيك بس مامعي صرف..
تكفى عبيد هات الطقم..
عبدالله\لا والله..مخاطر بحياتي ودخلت قفص الأسد..
وسرقت طقم مدري وش فيه وتقولين مامعك..
أبد ألحين انزل لجدتك واعطيها الطقم..
واعترف بكل شيء..

سحبت غادة الطقم من يدهـ..
وضربته على كتفه لما كان بياخذه منها..
عبدالله\إحلفي بتعطيني اتعابي..
غادة\والله بأعطيك..
بس الحين إسكت خلني اشوف شغلي..

فتحت الطقم وابتسمت وهي تشوفه..
أخذت الخاتم ودخلته في إصبعها..
عبدالله يشهق\هئئئئئئئئئئئئ بتسرقينه..؟؟

طنشته واتصلت على هديل..
إللي ردت عليها من اول رنة..
هديل بحماس\هاه وش سويتي..؟؟
غادة\ههههههههه سرقته..
هديل\ههههههه كفوووو ..
والحين صوريه وارسلي الصوورة..
غادة\طيب بس باقي ماقلتي..
ليش تبين تشوفينه وانتي اللي أخترتيه..
هديل بكذب\لأني شايفه طقم حلو هنا ابي اخذهـ..
بس خايفة يكون يشبه الطقم الاول..
وانا نسيت كيف شكله..
غادة\تدرين إني مو مصدقتك..؟؟
هديل تبتسم\إيه ادري..
غادة\المهم رجعت اخذ الخاتم بعد ما شلحتني إياه عسوولة..
هديل\مدام الخاتم كان لك فحلالك..
بس والله لو كان مقصود لي ماخليتك تعرفينه..
غادة\عنبوا ابليسك خلي هديتك توصل..
كم هدية أهداك ماملت عينك..؟؟
هديل\مااالك شغل يهديني الف هدية..
ما ابي تاخذون شيء من هداياهـ..ابيها لي لحالي..
غادة\أقوول وينه عنك ياليته يسمع هذا الكلام..
هديل بخجل\بيسمعه أنتي مالك شغل..
أرسلي الصوورة..
غاد\أوكى يا حبي بارسلها لك..
هدوولة إنتبهي على اللي مكتووب تحت العقد..

قفلت الجوال منها وصورت الطقم..
وهي مبسوطة من مكالمتها مع هديل..
في البداية استغربت إنكار هديل لـ الهدية اللي ارسلتها..
ولما قالت لها إن غازي عطاها لراكان ويقول من هديل..
تغير كل كلامها وقالت ايه اذكر الهدية ..
بس ما اذكر شكلها وطلبت ترسل لها صورة عن الطقم..
أرسلت لها الصورة ..
وبعدها ناظرت عبدالله اللي يراقب الوضع بعصبية..
عبدالله\وش السالفة..
جدتكم سارقة طقم عجوز بريطانيا..؟؟
ولا وش مسوية كل هذي السرية على طقم..
غادة تبتسم\عبووودي تكفى رجع الطقم..
عبدالله\تبينها تذبحني وتعشي قطاوة الحارة من لحمي..
تعقبين ما ارجع الطقم..
غادة\تكفــــــى عبوود تكفى..
باعطيك دبل المبلغ..
عبدالله\لا تحاولين تغريني بفلووسك..
الحياة حلووة وجدتك بتاخذ حياتي..
غادة\أفا وانا اقوول عبيد رجال وراعي المهمات الصعبة..
أتاريك خايف من عصى عسوولة..
عبدالله بقهر\بلاااك ماجربتي عصى عسوولة..
ماتلسع إلا ظهري..
غادة\هههههههههه فديتك..
تكفى عبووود..ترى تكفى تهز رجال..
عبدالله بقهر\مسكتيني من خشمي اللي يوجعني..
هاتي الطقم بس من الحين اقولك..إذا صادتني قلت لها كل شيء..
غادة بنذالة\قوول لها وانا افهمها الموضوع..

أخذ الطقم ونزل وهو يراقب الصالة..
كانت جالسة تتلفت ويدري إنها تدور عليه..
دخل غرفتها بسرعة ورجع الطقم مكانه..
سمع صوت عصاتها جاية غرفتها..
ماعرف وين يتخبى منها..
دخلت وقفلت الباب وهو رفع يدينه يترجاها ماتضربه..
عبدالله\والله اقوولك كل شيء..
الجدة\ما ابي اعرف شيء..
اللي ابيه امدد عصاي على ظهرك..
عبدالله بتهديد\وخرررري تراني لما اعصب ابكي ..
الجدة\وش سرقت ياولد حنان..؟؟
عبدالله\لاتقولين اسم امي عييب..
وخررري..غااااادة وغغغغغدة..
الجدة\غووويد الغبراء خرجت لزوجها..
وقالت تسلم عليك..
عبدالله بقهر\والله اعلمك بكل شيء..
أنا بعدني صغير هم بنات ولدك غرروا فيني..
دلوني على طريق السرقة والنهب..سرقت من عندك..
وهم نجوا بفعلتهم..
الجدة\إخلص قلي وش سرقت من عندي..؟؟
عبدالله\هذا..

سحب الطقم من خزانتها ومدهـ لها..
خذت الطقم وفتحته بسرعة..
شهقت لما مالقت الخاتم..
الجدة\عبيد لابارك الله في العدو..
وين الخاتم وش سويت فيه.؟؟
عبدالله عند الباب\سرقته الوغدة قالت إنه خاتمها وانتي سرقتيه منها..
أعووذ بـ الله من كيدكن يـ النساء..
تسرقينه منها وتقولين لك وتسرقه منك وتقول لها..
الحمدلله إني رجال ماعندي كيد مثلك..


خرج يركض من غرفتها لما شافها جاية له ومعصصصبة..
خرج من البيت واتصل على غادة بس هي قفلت جوالها..
فأتصل براكان..
عبدالله\السلام عليكم كيف الحال..؟؟
الحمدلله أنا طيب وبخير..لا والله متعشي لا تحسبني معكم..
شف وأنا ولد ولد عمك زوجتك نذلة وشريرة وسروووق..
تدري وش معنى سروووق..لا ونصابة بعد..
سرقت ذهب جدت ابوي وطقت من البيت..
نصيحتي رجعها بيتنا الحين وطلقها..نصيحة من محب..
راكان\هههههههههههههههههههههه
أجل ماعطتك دراهمك..؟؟
عبدالله \أفااااااااا وأنت متفق معها..
هذي آخر تربيتي لكم تسرقوني..
راكان\ههههههههههههه
أبشر بدراهمك تجيك يـ الشايب..
بس صراحة الي وعدتك فيه عمتك الخبلة كثير..
وأنت بزر ينخاف من تفكيرك..
باعطيك ربع المبلغ مع إني اشووفه كثير..
عبدالله بعصبية\ربع المبلغ؟؟يعني خمسين ريال..
اقووول رجعوا خاتم جدت أبوي..
أنت وحرمتك السروووق..وولدكم السروق..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛



همي كبر وانتي ابد ماكبرتي
يا اجمل من ايام الفرح في حياتي

شابت ملامح وجهي اللي هجرتي
كنت الوسيم ونور وجهك مراتي

أسهب زماني بالألم واختصرتي
كل ضحكةٍ بيضا تعانق شفاتي

ليه ابتسمتي لي وليه اعتذرتي
بنظرةٍ فيها حنين وشــماتي

بترجعيني طفل وان ما قـــدرتي
ودك اعيش العمر في ذكــرياتي

همي كبر وانتي ابد ما كبرتــي
يا اجمل من ايام الفرح في حياتي

البدر بن عبدالمحسن..


كانت جالسة غير حاسة بـ الوقت..
عيونها متعلقة بـ الجوال..
تشوف صورة الطقم اللي ارسلته لها غادة..
عرفت العقد من اول مافتحت الصورة..
هذا اول عقد اهداها إياهـ..
هذا العقد اللي لبسها وهي عمياء..
ناظرت بإصبعها وشافت الخاتم الخاص بغازي..
أبتسمت وهي تبكي..
وذكرى هذيك الليلة ترجع لها..
وتذكرت الفستان الأبيض والطرحة..
اللي شافتها بغرفتها لما صحت من النوم وهي تبصر النور..

ليه احتفظ بهذا العقد..؟؟
كان يظن إني مت ولا دله على جثتي الا العقد..
أحتفظ به يذكرهـ بموتي محرووقة..
رجعت لها حروفه لما كان يشكي لها عن حاله من دونها..
كيف عاش سنتين نادم ومتحطم لموتها..
قال لها أنتقمتي لنفسك مني..
عشت حي وأنا ميت..
كل ليلة اتخيلك تحترقين وانتي عمياء..
ماقدرتي تهربين ولا شفتي الموت كيف يحاصرك..
ندمت على كل كلمة على كل تصرف..

مسحت دموعها ورفعت راسها وهي تتنهد..
بعد ماقرأت المكتوب تحت العقد..
وجعهم كيييير..
هي وهو موجوعين من بعض بقووة..
ارسل العقد لـ بيتها قبلها..
لأنه واثق إنها بتتركه وترجع لاهلها..
واثق إنها بتصد عنه وعن قلبه..

"أما غرام يشرح الصدر طاريه ولا صدوود وعمرنا ماعشقنا"

ياليتك تدري إن لك في قلبي مثل شعورك هذا..
غرامك وحبك يتمني وقهرني..
تغلبت قسوتك على نبض أنولد لك انت..


ارتجفت بخوف وهي تحس بنفس ثاني يشاركها المكان..
روح تذووب بأنفاسها..
ماشكت يكون ذياب لأنه نايم بسريرهـ ولا يقدر يطلع..
ألتفتت لجهة الباب الرئيسي لـ الشقة..
وقفت بصدمة..
وهي تشوفه واقف يناظرها بوله..
ماتدري كم مر عليه واقف ويراقبها..
وعتبانة على حالها كيف ماحست فيه لما دخل..

عيونه تتاملها بحنين..
ماتوقع ولا في أبعد أحلامه تكون موجودة..
كان يظنها رجعت السعودية ولا راح يشوفها ولو بعد سنين..
ماحست فيه لما دخل..
ولا انتبهت لوجودهـ..
ومادرت إن قلبه كان بيوقف من صدمته لوجودها..
ظل يراقبها تناظر جوالها وتبكي..
تهمس بكلمات ماوصلت لمكانه..
والحين عيونه في عيونها..
يلاحظ إرتجافها إرتباكها وخجلها..

ماتحرك من مكانه..
ولا هي تحركت..ظلوا يناظرون بعض بصمت..
أرعبها الصمت ونظرات عتاب او شوق او شيء يفووق إدراكها..
تمنت لو يصحى ذياب..
لو يصير زلزال او اي شيء يلهيه عنها..
بس طال وقوفهم وماصار شيء..

تكلمت بصوت مخنوق..
ولاتدري كلامها كيف أثر عليه ..
وقلب كل كيانه..
هديل\ماقدرت أبعد..
بين إيطاليا والسعودية قارات..
ماقدرت أخليها تفصل بينا..

تقدم عدة خطوات..
يبي يتأكد إنها موجودة..
وإنها فعلاً تتكلم معه هو..
كملت كلامها متغلبة على نفسها..
متغلبة على كآبتها وماضيها..

هديل بحنين\وش حياتي من دونك..؟؟
ما ابيـــها..كئيبة مظلمة..
أحس بغربة في غيابك..
واحس بوحدة ماتنطاق..

حس بخفقان كبير في قلبه وهو يسمعها تعترف..
يسمعها تتعذر لسبب وجودها في شقته..
ماقدرت ابعد..ماقدرت اخلي القارات تفصلنا..
بأظل معك..!!
ذاب قلبه على صوتها المبحوح من البكاء..
على عيونها الدامعة..
وعلى رجفتها الخانقة لرووحه..

هديل بآسى\ما ابي اعيش من دونك..
أنا ضايعة من حالي..

يدري إنها تنتظر منه رد..
تنتظر كلمة منه تشجعها..
تطمنها إن حاله من دونها يشبه حالها..
ماقدر ينطق..
أنهزم الكلام..تجبر الصمت اكثر..

فتح يدينه لها..
يطلبها ترجع له..
ترتمي بحضنه وترد روحه له..

حركته بفتح يدينه لها عذبتها اكثر..
مثل ماتوقعت مستحيل يصد عنها..
وهي اللي كانت هاربة منه وصادة عنه بجفاء..
صادة عن حبه عن قلبه ..
هو الوصل وهي الجفاء..

بكت بصوت مخنوق وراحت له بخطوات تعبانة..
وقفت قدامه وعيونها بعيونه..
رفعت يدينها ولمتها على رقبته بقوووة..
ضمته لها وهي تنتحب بصوت عالي..
لم يدينه حوالينها ورفعها له..
بحيث صار راسها مساوي لراسه..
ضمها له بحنية بحب..
بتملك وعشق مايملكه الا قلبه..
همس لها بكلمته المعهودة..
كلمته اللي يقولها لها بلحظات وهي تنهار..
غازي بحب\ياغرامي وصدودي..
احبــــك عنهم كلهم..





نهــــــــــــاية البارت ,,


إلــــى الملتـــقى في البـــــارت الأخير ,,,
إلـــــــــى مرسى روايتنا ..



كونوا بخيـــــــــــــــــــــــــر ...



صدووود’’’
 

رد مع اقتباس
قديم 04-07-2012, 12:05 PM   #90
no0ona22

الصورة الرمزية no0ona22

no0ona22 غير متواجد حالياً

لوني المفضل : Black
رقم العضوية : 286228
تاريخ التسجيل : Nov 2011
فترة الأقامة : 1000 يوم
أخر زيارة : 06-11-2012
السكن : فحضن الغالية امي
المشاركات : 87 [ + ]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : no0ona22 is on a distinguished road
الدوله ~
Saudi Arabia
الجنس ~
الجنس
M M S ~
MMS ~
من مواضيعي ~
رايقه
افتراضي رد: رواية أما الغرام يشرح الصدر طاريه ولا صدود وعمرنا ما عشقنا / منقول للكاتبة المتميزة صدود






الســــــــــــــلام عليكم ورحمة الله وبــــــــركاته ,,,



صبـــــــــــــــــــــــــاح \\

الوصــــــــــول إلـــــــــــى بــر الأمـــــــــــان ...


أحبتـــــــــــــــي ::

اليوم يتملكني حزن كبيـــــــر لفراقكم..
سأشعر بــ وحــــدة وغربة دونكم..
فلقد كنتم خير إخوة واحبـــــــة..
قد التـــقي بهم في دوامة الدنيــــــــا ..

اليـــوم بإذن الله تعـالى سترســـوا سفينتنا ..
بعد إبحــــــــار دام اشهـــــر..
وعدتـــكم أن أرسوا بكـم على شــاطىء الامان..
مررنا بعــواصف قـــاهرة..وبظـروف قاسية..
كدت أن أتخلى عن قيادة السفينة..وأرمي بقبعة القبطان..
ولكن كلماتكم المشجعة وقلوبكم الطاهرة ساعدتني لأجتاز تلك العواصف..
فأمسكتم بيدي وثبتم معي مقود القيادة..
فــأدركت بانها كانت مجرد أمواج صغيرة لا اساس لها..
واليوم بفضل الله تعالى ثم وجودكم بقربي..
سنرســـــوا بألف خيــــــــر ..

إسمحوا لي قبل أن أرمي بمرساتنا في البحر..
أن ألملم حروفي المبعثرة..
وخواطر ماقدر الله لها أن تبصر النور..
وان اخفي مشاعر وآمال قد تسمو بكم وتستكين بقلوبكم..

أحبتـــــــي..

هــــــــــــاهي النهــــــــــاية ..
لــ رحلتنا [ أما غــرام يشرح الصدر طاريه ولا صدووود وعمرنا ماعشقنا ]



عليكم سلام الله إني مودع
وعيناي من مر التوجع تدمع..
فإن نحن عشنا يجمع الله بيننا
وإن نحن متنا فـ القيامة تجمع..




البارت التسعــــــــــون والأخيــــــــــــر ..



"أنا... و هــــــــــــــــــــم"

تقولين: "تلحظُ مني القـُـشور و تغفـُـــل عمـّا وراء القشــورْ"
ولا تعلمين بأن عيـــونــــك.. تفـضحُ حتــّـى جــذور الجــــذورْ
و أن ابتسامـَـك حـين يضيءُ أطـالـــعُ كونــاًعـــــجـيـبـاً يــدورْ
و بين العيونِ و بين الشــفاهِ أرى منــك مالا يـراهُ الحـُـــضورْ

أرى طفلــةً في زحـامِ الحياةِ تخوضُ الجموعَ.. بحــزنٍ يـَــمورْ
تـَـروم الحنانَ وترجو الأمانَ وتبـحث عن مرفــــــأٍ من حبـــورْ
فترعبها رَغـــباتُ العـيــــونِ و تفزُعها شــــــــهواتُ الصــدور
فتطوي على يأسـِـها روحـَـها و تلبسُ للناسِ ثـَـوب الســــرورْ

يحبـّـون فيك الذي يبصــرون و أعشقُ ما حجـَـبته السـُّــــتـــورْ
و يهوون فيك المثيرَ المـثــيرَ و أعشق منك الطـَّهورْ.. الطـَّهورْ
و يجرون نحو بحارِ اللهيب ِ و أسبح وحدي على بحـــــرِ نــور


المرحوم بإذن الله تعالى..غازي القصيــــــــبي ..




لاتجرحيني جرحك العام ماطاب
داوي بحنانك مامضى واجرحيني

ياللي حنانك نظره بين الاهداب
ردي علي بعض العزا ناظريني

خافي على قلب يحبك الى ذاب
ذاب الهوى في خفقته والحنيني

لولاك مازار القمر ليل الاحباب
ولا لوحت شمس المحبه جبيني

في غيبتك كل الملا عندي اغراب
مااحد ابي قربه ولا احد يبيني

لا ياغلا كل القرابه والاصحاب
ضاع العدل في الناس لو تظلميني

البدر بن عبدالمحسن..



غازي بحب\ياغرامي وصدودي..
احبــــك عنهم كلهم..

زادت من شدها عليه..
وكأنها تبي تدخله داخل ضلوعها..
خانتها شهقاتها وماقدرت تتحكم فيها..
وهو حاضنها وكأنه في حلم..
مشى بهدؤ وهو لازال حاضنها..
جلس على الكنبة ولمها كلها بحضنه..

وهي لازالت على وضعها..
مخبية وجها في رقبته..
وكاتمة صوت بكاها..
كل ماحالو يرفع وجها له..
نزلته اكثر وخبته في صدرهـ..

ضحك بصوت عالي وشدها له اكثر..
غازي بمحبة\هششششش أحب بكاك..
بس الحين ابي اسمع كلامك..
ابي اشووف وجهك..إهدي يا جنوني..

تكلمت وهي دافنة وجها بصدرهـ..
وكان صوتها مكتوم..
هديل\قلت كل شيء عندي..
مابقى شيء عندي أقوله..
غازي بخبث\لا لا لا..
إلا عندك وعندك..وابي اسمع كل شيء..
هديل بحنين\أما غرام يشرح الصدر طاريه..
غازي يبتسم\ولا صدوود وعمرنا ماعشقنا..
هديل\هذا اللي عندي..
غازي\طيب إرفعي راسك..
هديل بخجل\مو اليوم..
غازي\هههههههههه عشاني ..

خفق قلبها بقووة على كلمته..
لمايقولها لها يدمرها..
خجلانة منه..
شالت قناع الصد والكرهـ..
صارت مكشوفة له..
ماتقدر تحط عينها بعيونه..

أستجابت لأصابعه اللي رفعت راسها له..
بس غمضت عيونها منحرجة منه ومن حالها في حضنه..
غازي بهمس\أبي حبايبي فتحيهم..

شدت على عيونها اكثر..
الإرتباك سيطر عليها..
تبي تظل لحالها تجمع شتاتها..
تسترجع قوتها وشيء من ذاتها..

فتحت عيونها غصب..
لما حست فيه يقبلها على جفونها..
ويهمس لها\شوفيني..

ركز عيونه بعيونها..
مثبتها عليه بيد..
ويدهـ الثانية دخلها بشعرها..

غازي بحب\أحبــــــــــك..
هديل\.......................

طغى عليها الصمت..
الكلمة لما تسمعها منه تلجمها..
شافت بعيونه إنه يبيها..
يبي يسمع كلمة احبك منها..
بس ماتقدر..ماتقدر تقولها له..
أبتسم لها راضي بصمتها..

قربها منه وهمس لها\ولو ماقلتيها ..
يكفيني هذا..

حط كفه على قلبها..
وكان يخفق بقووة..
غازي بغموض\ويكفيني الحبر يا اطهر ذنوبي..

قبلها على شفايفها..
قبلة عمييقة ناعمة..
تجاوبت معه فيها بإحساس..


أخذها لغرفة النوم..
دخل دورة المياهـ يتحمم..
وهي فتحت الكبت تبي تبدل ملابسها..
شافت ثوب النوم الأبيض القديم..
إللي كان بين هدايا غازي لها قبل هربها منه..
تذكر آخر مرة كان في المزرعة..
مدت يدها وشالته ..
اليوم رجعت له..فهل تلبس اللون الابيض..؟؟
بس هي وعدت ماتلبس الأبيض..

لها قناعات خفية ماتقدر تتخلى عنها..
بنظر البعض ممكن تكون تافهة ومالها قيمة..
بس عندها هي تعتبر إحترام لذكرى ماراح تنساها..

رجعت القميص لداخل الكبت..
واخذت قميص أصفر..
أبتسمت وهي تتخيل ردت فعله..
رمت الأصفر واخذت قميص احمر..
ترددت كثير..وكانت بترجعه..
بس خروج غازي من دورة المياهـ..
أجبرها تخبيه بوسط منشفتها..

أنحرجت من شكله وهو لام المنشفة عليه..
قرب منها وهي أبتعدت عنه بسرعة ودخلت دورة المياهـ..
تركها تهرب منه وهو مدرك مدى خجلها..
جلس على السرير يسترجع كل كلة قالتها..
ياما قال لها حلمي على قد حمامتي..
بس هي حققت له اكببببببببر من ماتوقع منها..
لبس بجامته فرش سجادته وصلى ركعتين شكر لله..

سمع صوت ذياب وكانه يضحك..
قرب منه قبله وقرأ عليه الاذكار..
أبتسم وهو يشوفه معقد حواجبه وهو نايم..
قالت له هديل من قبل إن ذياب يشبهه حتى وهو نايم..
غازي\والله ماني مصدق يا ابووك..
الله يستر لا يكون حلم وأصحى لحالي..

هديل بهدؤ\لاماهو حلم..

ألتفت عليها مبسوط بكلمتها..
تاملتها عيونه وزادت من خجلها..
أشر لها تقرب منه بس ماتحركت من مكانها..
راح لها وضمها له بقوووة..
همس لها\انتي حية..؟؟
هديل بندم\والله حية..

قبلها بحنية وشالها بين يدينه..

بلحظات كانت تتجمد بخوف..
يدرك تصرفاتها ومقاومتها ..
بسبب إجبارهـ لها المرة الأولى والثانية..

بس همسه لها وكلماته كانت تطمنها..
فتهداء من إرتجافها ومحاولة الهرب منه..
وتترك مقاومته وضربه..
وتتجاوب معه..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛



رفعت راسها وجت عينها بعينه..
أرتبكت وحاولت ماتبين..
شجعت نفسها وقررت تتكلم..

خلود بهدؤ\متى بنرجع السعودية..؟؟
مسفر\كم مرة غيرتي لون شعرك..؟؟
خلود\؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
مسفر\مامليتي من كثر ماتعيدين السؤال..؟؟
خلود\اول مرة اسالك..
مسفر\اول مرة بلسانك صح..
بس دائماً تسالين بتصرفاتك ونظراتك..
خلود\لا تضيع السؤال وجاوبني..
مسفر\حن باقي في شهر العسل..
ولما ينتهي شهر العسل نرجع..
خلود\ومتى بينتهي شهر العسل..؟؟
مسفر\هذا الشيء جوابه عندك أنتي مو عندي..
خلود بحيرة\مافهمت..

زم شفايفه ووقف..
جلس جنبها على نفس الكنبة..
وكان لاصق فيها..
ولم يدهـ على كتفها..
ماترك لها فرصة تستوعب تصرفاته..
أنحنى عليها وقبلها بحنييية..

ابتعد عنها لما شاف دموعها..
مسح دموعها بأصابعه..
وهمس لها\أتفقنا نتعرف على بعض..
ونبداء بطريق ونشوف نهايته..
هل راح نوصل لفراق او راحة..
أنا انفذ تعهداتي من الإتفاق..
بس أنتي أبداً مانفذتي شيء..
أنتي زوجتي ياخلود..
زوجــــــــــتي..

خلود بغصة\مو هذا اتفاقنا..
غشاش ..
مسفر\بلى ياقلبي هذا هو إتفاقنا..

وقفت بسرعة لما قرب منها و شدها له..
دخلت غرفتها وسكرت الباب..
نامت بملابسها اللي عليها ..
رافضة تفكر بكلامه او قبلاته..

حست فيه لما دخل الغرفة..
وظلت تحت الفراش تنتظرهـ..
ياخذ اللي يبي ويطلع من الغرفة..
تنفست براحة لما سمعت صوت الباب يتقفل..

شالت الغطاء من عليها وانصدمت بوجودهـ معها بنفس الغرفة..
وكان لابس بنطلون البجامة من دون قميص..
رجعت الغطاء عليها وظلت ترتجف بخووف..
كتمت شهقتها لما حست فيه ينام على السرير..

كانت مغمضة عيونها بقوووة..
وتنتظر منه يلمسها او يقرب منها..
بس مرت عشر دقايق وهو بمكانه ماقرب لها..
فتحت عيونها وانتبهت عليه نايم جنبها وصاد عنها..

تنفست براحة وهي تدرك إنه بدأ ينفذ إتفاقهم بكل ضمير..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


انا اذكر يوم جيتيني وبصدرك نزيف طعون
سحبت السيف ابفزع لك وبسيفي طعنتيني ..


قفل ملف القضية الموئودة..
قضية تكفل فيها من بعد رجوع توئمه..
من بعد مارجعت مستوجعة مقهورة..
قضية طلاق هديل من غازي..
كل شيء سواهـ عشان ترجع له..
ترجع توئمه اللي فقدها من سنين..
كان يبي يحررها من غازي..
يظن إنه راح يرد لها شيء من دينها عليه..
بس هذا هو يخسرها مرة ثانية وعاشرة..
ينتصر غازي وينهزم هادي..
منعته ماينتقم لها من الجلمود..
ربطت يدينه برجوعها لزوجها..
بثقتها إن حياتها معه بتكون أحسن من حياتها مع اهلها..


التفت على صوت امه تناديه..
أبتسم لها ورحب فيها بغرفته..
جلست على سريرهـ وهي تساله عن شغله..
ام علي\كيف شغلك وقضاياك..لايكون تحبس مظلومين ياولد؟؟
هادي\لا ان شاء الله مانحبس مظلومين..
بس فيه قضية كبيرة ومهمة خسرتها ..
ام علي\معليه يومه ربك ماكتب الا تخسرها..
هادي يبتسم\سبحانه لكل شيء حكمه..
ام علي\ماتبي تقولي وش اللي مكدر خاطرك..؟؟
هادي\ولاشيء فديتك..
بس كنت افكر إني تسرعت لما رجعت وخليت هديل هناك لحالها..
ام علي بهدؤ\بس هديل ماهي لحالها..
معها زوجها..
هادي\يومه أنتي راضية إن هديل ترجع له..
وهي اللي كانت حالفة ماترجع..؟؟
ام علي\انا راضية لانها هي راضية..
هادي يبتسم\هي راضية..
ام علي\خلها ياولدي تعيش برضاها..
والله لو اني أملك لوجعها علاج ماخليته يتهنى فيها..

أدمعت عينها وهي تتذكر كلام غازي لها..
لما كانت هديل بغيبوبة بعد العملية..
ام علي\اسمع يا ابو ذياب..
أنت رجالن واعي وفاهم..
خذيت بنتي لاحول لها ولا قوة..
مدحتك عندنا ولا قالت عن سوايك فيها..
بس ربي مايحب الظلم..
لاظلمك لها ولا ظلمها لحالها..
عرفت إنك ضاربها بسوط يـ اللي ماتخاف ربك ولاتخشاهـ..
تضرب لك بزر وتعلم على ظهرها وجنوبها..
لابركة في يمينك يا اسود الوجه..
بنتي اليوم أنهت علاقتها فيك..
عالجت ولدها والله الشافي المعافي..
فإن كنت بتترك الولد لها فـ الله معك..
وإن كنت بتقهرها في ولدها فعسى ربي مايسامحك..
وابيك تعرف إن اخذته او تركته..
بنتي مابقى لك عليها يمين..بأخذها معي..ولا بتعرفها طول عمرك..

غازي بهدؤ\صلي على النبي يا ام علي..
وإن كنتي تبين تحقدين بقلب وضمير فترى ضرب السوط..
من اقل افعالي فيها..ولاني مفتخر بسواياي معها..
مير إنه يشهد الله إن هديل خذت من قلبي ومن روحي
جزات كل ماسويت فيها..
عيشتني حياة يتيم وحاجة شايب مكسح..
صرت من بعدها غريب وطن واهل وربع..
هي سنتين يا ام علي ضاقت فيني وسيعت الدنيا..
دبل ماضاقت باربعين سنة..
ويوم إنها رجعت لي ما اخليها تبعد ولا تعيش الا معي..
راضية او مجبورة..أنا علتها وانا دواها..
ولا انا ولا أنتي بغشيمين عن حالها يوم رجعت لكم هاربة مني..
بترجع لي زوجة وام لعيالي..

ترددت في بالها كلمته..
أنا علتها وانا دواها..
من ثقته وجرئته في مواجهتها بأفعاله..
أدركت إن بنتها عاشت اللي مستحيل فكرها يتصورهـ..
ولما فكرت في سكوت بنتها عن غازي وافعاله..
فهمت إن اللي بينهم يذبحهم فكيف بأهلها..
تركت لها الحرية بقرارها..
إن كانت تكرهه ورافضته بترجع معهم السعودية..
وإن كان العكس فمالهم حق يعاتبونها والعتب كان عليهم بس ماعاتبتهم..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛



لاتجرحيني جرحك العام ماطاب
داوي بحنانك مامضى واجرحيني

ياللي حنانك نظره بين الاهداب
ردي علي بعض العزا ناظريني

خافي على قلب يحبك الى ذاب
ذاب الهوى في خفقته والحنيني

لولاك مازار القمر ليل الاحباب
ولا لوحت شمس المحبه جبيني

في غيبتك كل الملا عندي اغراب
مااحد ابي قربه ولا احد يبيني

لا ياغلا كل القرابه والاصحاب
ضاع العدل في الناس لو تظلميني

البدر بن عبدالمحسن..

المرة الاولى صحت من نومها بسبب همسات غازي لها..
ومن دون شعور منها لمت يدينها حوالينه ونامت مرة ثانية..
بس هو ماقدر ينام..
يحس بفرحة عظيمة تسكن قلبه..
وشعور طاغي يستوطن روحه..
مايبي يبعد عنها ولا ينحرم منها..

صحت من النوم وهي تحس بشيء غريب على خدها..
عرفت وش يكون قبل تفتح عيونها..
رفعت يدينها تغطي وجها بس هو كان اسرع منها..
فتح فمه وصار يعض على خدها..
رفعت وجهه عنها ولماكانت بتبعد شد شعرها بيدينه..
توجعت وحاولت تفك يدينه من شعرها..
بس مارضى يتركها..
سمعت صوت غازي يهاوشه..
غازي\ماقلت عورها يادوب..
فك يدينه من شعر هديل وابعده عنها..
ثبته بحضنه وهو يتحرك بطفش يبي يرجع لها..
نزله على الارض وقرب من هديل..

مع إنه لاحظ إحراجها منه..
بس ماقدر يتركها..
بعد يدها اللي حطتها على صدره تمنعه مايقرب منها..
قبلها على العرق النابض في يدها..
سحبت يدها منه بخجل..
ومدتها لذياب اللي يناديها يبي يطلع على السرير..
مسك يدينها ولاسمح لها تشيل ذياب..
قرب منها اكثر وهمس لها..
غازي\وش تبين فيه..صبحي علي اول..

حطت يدينها على وجها خجلانة من نظراته..
ضحك وضمها له بقووة..
وهو يسمع صراخ ذياب معصب ليش ماتشيله..
رفعه من على الأرض وجلسه بحضن هديل..
ضمته لها وانشغلت معه تحاول تنسى وجود غازي..
رفعت راسها له بسبب يدهـ اللي لامست أذنها..
كان مثبت يدهـ الثانية على ذقنه..
وعيونه تتأملها بنظراته اللي تخجلها..

أنتبهت على عيونه تنزل على ذياب..
وبعدها يبتسم بخبث..
عقدت حواجها ونزلت عيونها لذياب..
كان محرك صدرية القميص وكاشف صدرها..

شهقت منحرجة..
ضربت يدين ذياب ورمته على ابوهـ..
وبعدها وقفت وتوجهت لدورة المياهـ..
غازي اخذ ولدهـ وماقدر يمنع نفسه من الضحك على إحراجها..
من اول ماصحت ماتكلمت..
بس عيونها قالت كل اللي يبي يسمعه منها..
نظراتها تحكي له سر ماتبي تعترف فيه..
دلالها يذوووب قلبه..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


كان الجو مغيم والمطر خفيف..
تمنت لو تنزل تمشي في الشارع..
ماتبي تظل في السيارة..
تجرئت وطلبت منه ينزلون..
خلود\مسفر مو لازم سيارة..
خلنا نمشي في هذا الجو..
مسفر بهدؤ\والله حتى انا عاجبني الجو..
بس أخاف يزيد المطر ونتورط مانلقى سيارة..
خلود\لا الجو هادي والسيارات يا كثرها..

فتحت الباب ونزلت قبل يعترض..
حاسب السواق وأعتذر منه..
مشى جنبها ولاحظ كيف مبسوطة بـ المطر..
خلود\رووعة المناظر هنا..
ياحظ اللي ساكنين هنا على طول..
مسفر\حتى بـ الصيف الأجواء رائعة..
تمطر بكل المواسم..
خلود بحنين\أتمنى لو كانوا أخواتي معي..
كانوا بينبسطون هنا مرة..
من بعد وفاة ابوي ماقدرنا نسافر ولا حتى طلعنا البر..
مسفر بهدؤ\إن شاء الله لما نرجع السعودية..
بنطلع معهم وناخذ عمرة..
خلود\مع هلي..؟؟
مسفر يبتسم\إيه مع خواتك وأمك..
أنا محرم لهم..
خلود بغصة\بتوديهم العمرة..؟؟
مسفر\إن شاء الله وبنروح المدينة المنورة..

حست بـ الغصة تحرقها..
ماتبي تبكي..هو ماقال شيء يبكي..
عادي يبي ياخذهم العمرة ويكسب ثواب..
ماسمح لها تحلل الموقف على كيفها..
دخل يده بيدها واجبرها تمشي معه بسرعة..
لأن المطر اشتد عليهم والفندق مو قريب منهم..

حاول يوقف سيارة اجرة..
بس ماوقفت له اي سيارة..
ألتفت عليها وهي تضحك مبسوطة بـ الوضع اللي هم فيه..
خلود\وناسة غرقنا المطر..
مسفر يبتسم\مو صاحية أنتي..
كمل طريقه وهو لام يدهـ على كتفها وملصقها فيه..
نزلت على درجتين بس تزحلقت من الماء..
طاحت وسحبته معها لما حاول يثبتها..
ضحكت بصوت عالي وهي نايمة تحت المطر..
حتى لثمتها أرتخت وانفكت من عليها..
ضحك لصوت ضحكتها اللي اول مرة يسمعها..
وقف وسحبها توقف معه وهي لازالت تضحك..
خلود\الحمدلله لو كنا في السعودية كان انفضحنا..
مسفر\هههههههه انتي متخبية ورى نقابك..
بس حن الوجه مكشوف والكل يشوفك إذا طحتي..

دخلوا الفندق وملابسهم غرقانة..
خلود بهمس\بيهاوشون ويقولون شوهتوا صورة الفندق..
مسفر يضحك\هههههه يعقبون..

طلعوا لجناحهم وهو مبسوط لأنها تسولف وتعلق على شكلها وشكله..
وتضحك لما تتذكر كيف زحلقت في المطر وطاحت وسحبته معها..
فسخت عبايتها ورمتها في سلة الغسيل..
ومعها حجابها..
وهو بدأ ينزل ملابسه ويسوي مثلها..
أنحرجت منه ودخلت تبدل في دورة المياهـ..
خذت لها حمام دافي وطلعت لابسة بجامة..

شافته نايم من دون قميص ولاغطاء..
رفعت الغطاء عليه وقبل تبتعد عنه..
مسك يدها وطيحها عليه..
صرخت بخوف لأنها كانت تظنه نايم..
تكلم وشعرها على وجهه..
مسفر\آآآهـ ياعذابي..
مشتاق لك..

ضمها له بقوة وقبلها على رقبتها..
منعها تبتعد عنه وهو يذكرها إنها زوجته..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛



قفلت الجوال بعد ماطمنت امها على حالها..
والتفتت على طالب اللي معصب..
شوق\لا اله الا الله..
وش عندك معصب..؟؟
طالب\أمك وش تحس فيه لما راحت لحرمة عمك وتركتك..
هذا وانتي مكسورة وعندك ولد يغث القلب..
شوق\لايكون ناسي إن حرمة عمي هي أختك..
وبعدين خلك تحس ولو شوي بمغثة ولدك..
طالب\بعدين مين قالك طيحي من على الدرج وإنكسري..
لو والدة مثل الحريم في المستشفى..
كان الحين ماخذه هذا النتفة ومريحتني..
شوق تضحك\ههههههههههه اقوول قوم عطني الولد..
وعطني حليبه من المطبخ..
طالب بقهر\أوووف كل يوم شغل كل يوم بزر..
شوق تشهق\يـ الظالم خاف ربك..
أول بزر لك..ولو ماني مكسورة ماكنت بانتظر حضرتك..
طالب\ما ابي وش اسمه هذا..
ما ابي انيمه ولا ولا انيمه ولامدري وشهو..
شوق\ههههههههه لافديتك بتنيمه وبتبدل ملابسه..
وبتهتم فيه مو انت ابوووهـ ولا الولادة صعبة ع الفاضي..
طالب\وش رايك اتزوج واجيب لك ضرة تساعدك..
ولما تقومين بـ السلامة اطلقها..
شوق بنص عين\وش رايك تقوم وتنيم ولدك..
وبعدها تحضر عشاي انا واياك لأني جوعانة..
طالب بغيض\هزولت لو تدري أمي إني اخدمك يابنت امك وش تقول..؟؟
شوق\الله يرحمها بتقول كفو ياولدي قاوم بحرمتك..
طالب\خليك تحملين مرة ثانية افقع وجهك..

راح المطبخ وشوق تضحك على تذمرهـ وهواشه..
من بعد ماسافرت امها الرياض وهو مشمر اكمامه ويساعدها..
قدم طلب على خادمة منزلية بس طلبه لازال في الإنتظار..
فكان مضطر يقدم إجازة مرضية لحتى ترجع أم شوق او تجي الخادمة..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛



دخلت الصالة وشافته جالس على الكنبة وذياب بحضنه..
يحاول يعلمه ينطق اسمه..
غازي\ذياب..
ذياب\مم...مه
هديل\فديتك انا..
غازي\ياهلا والله..
وين متخبية يا حمامة..
تعالي هنا جنبي..
جلست قريب منهم واخذت ذياب من حضنه..
نزلت راسها له واشرت على غازي..
هديل بحني\ذياب من هذا..؟؟
ذياب\ممـــوودي..
هديل\ههههههههه صح شطووور..
غازي عقد حواجبه\مين مودي هذا..؟؟
قوول غازي ولا باب مو مودي..
وش معلمه الولد انتي..؟؟
هديل تكتم ضحكتها\مالي دخل هو يسمع ويردد..
غازي\طيب وش يردد..؟؟
هديل\مدري إساله..
غازي\ذياب من انا..؟؟
ذياب\مممــــ...ـودي
هديل\هههههههههههههههههه
غازي\بـ الله عليك وش يقول..؟؟
هديل\استغفر الله إعرف من نفسك..
اخاف اقولك تقوم وتتوطانا..

وقفت وراحت المطبخ تحضر أكل ذياب..
ولما رجعت نادته بدلع..
هديل\حبيبي..
غازي بوله\يــآآآآآآآآآآآآ جنونه..
هديل\مين اللي ناداك..؟؟
غازي\توك تقولين حبيبي..
هديل\قلت حبيبي يعني ذياب..
ماقلت جلمودي..

شالت ذياب..
ولاحظت غازي اللي يضحك..
لأنه فهم معنى اسم مودي اللي يناديه فيه ذياب..
يقصد جلمودي..

رد على جواله لما شاف اسم امه..
تطمن عن حالهم وسولف معها عن رشا وشوق..
طمنها عن هديل وذياب..
أنتبه على هديل لما جلست وهي تاكل ذياب..
قفل الخط وعيونه تراقبها..
مايبي يجبرها على هله أو مقابلتهم..
بس بعد مايهون عليه تكون علاقتهم فيها قاسية..

هديل بهدؤ\كيف حالهم..؟؟
أبتسم برضى\الحمدلله طيبين..
يسلمون عليك..
هديل\الله يسلمهم..
احم غازي..
غازي بمحبة\لبيه..
هديل\علاقتك في إخواني وهلي كلهم..
ما ابيها تظل هواش وخصام..
غازي\كنت افكر بنفس الشيء..
وفي علاقتك بأمي وخواتي..
هديل بجمود\لاتفكر تقارن ولا شوي..
فرق السماء عن الارض..
أمك على عيني وراسي..
ماهو عشانها امك..لأني من سنين أحترمها..
بس خواتك ماراح اجبر نفسي اتقبلهم..
غازي\ما ابيك تجبرين نفسك على شيء..
ولاهو ضروري تكونون مثل الخوات او القريبات..
تهمني راحتك ورضاك عندي بـ الدنيا..
هديل\وهلي..؟؟
غازي\حن رجال وعلاقتنا بتتعدل بسرعة..
أنا ما احقد على هلك طول ماهم بعيدين عنا..
المهم مايحاولون ياخذونك..
هديل بغرور\ولو انا رجعت لهم..
غازي\لا ياحبي فاتت فرصتك..
وبعدين كيف تتركيني وانا احبك..

نزلت راسها خجلانة من كلمته..
وهو كان متوقع ردت فعلها..
وقف وجلس قريب منها..
نزل ذياب على الارض واخذ أكله من يدينها..
قربها منه وهو يبتسم لإحراجها..
غازي\وانا اقول الولد احمر على مين..
هديل بإرتباك\جوعان..؟؟
غازي\موووت..
هديل\اممممم خلنا نطلع نتعشى برا..
غازي\هممممم
هديل\أانــ....ا باروح ابدل..

بعدت عنه بـ الغصب..
وراحت لغرفتها..
طلعت البالطوا تبعها وحجابها..
فكت شعرها ناوية ترجع تلمه مرة ثانية..
بس يدينه منعتها ..
دخل يدهـ في شعرها وقرب فمه من أذنها..
غازي\تدرين إن بيني أنا وشعرك قصة حب طويلة..
من اول نظرة عشقته..
وصرت اتمنى اشوفه كل يوم وكل لحظة..
ضعفت كثير بأيام فرنسا وسويسرا..
لأنه كان يغريني لما يتمرد ويلتف على وجهك..
وآآآهـ لما قصيتيه..
حسيت بقهر عليه وعليك..
لاتفكرين تقصينه مرة ثانية يا جنوني..

ألتفتت عليه وحركت شعرها بعبث..
قدمت بعضه على كتفها..
ونزلت غرتها على جبينها..
ورفعت حاجبها كأنها تساله إذا كان كذا يرضيه..
غازي بوله\عذآآآآب بكل حالاتك..

نزل البالطوا من عليها وضمها له بحنية..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛



خرجت من غرفتها..
بعد ماكلمتها سارة وقالت لها معها ضيفة تبي تعرفها عليها..
أنصدمت لما شافت جدتها مع سارة في الجناح..
صرخت بخوف لما شافت جدتها معقدة حواجبها ومقربة ناحيتها..
دخلت الغرفة وهي تنادي راكان..
غادة\راكان الحق عسوولة هنا..
راكان\ههههههههههه سوتها ام حسين..
غادة\بتفقشني بعصاها..

خرج راكان لجدته وسارة اللي رافعه حواجبها..
بتشفي لحالهم..
راكان\هلا والله ومرحبا أرحبي يا جدتنا الحلوة..
الجدة\الله لا يحييك يا السرووق..
هاتوا الخاتم جعلكم البط اللي يبطكم..
غادة\يووومه انا حامل لا تدعين علي..
الجدة\والحامل تسرق ذهب أختها يـ السرووق..؟؟
هاتي الخاتم قبل ابلغ عنكم البليس..<<تقصد البوليس
سارة\هههههههههههههه ماأنتي بهينه أجل بتبلغين البليس.؟؟
طلعوا الخاتم اشووف طلعووه..
غادة\أنتي يا مخربة البيووت يا الحقوودة وش مدخلك بيتنا.؟؟
برا لا أشوتك بكرشي الحين..
سارة\معصي ..ما نطلع الا بـ الخاتم يـ السروق..
شوهتوا سمعتكم في العائلة صرتوا الراكان السروق..
راكان\كله من النتفة عبيد الوغد..
ناشر اسمنا في الواتس حق العائلة السروق راحوا المول..
السروق طلعوا البر..السروق عندهم موعد لـ وغدة الحامل..
سارة\ههههههههههه عشان تدرون ما احد يغدر بعبيد..
والحين هاتوا الخاتم..
الجدة\سويرة دقي على البليس..
سارة بجنان\ياويلي ويلاه يا البليس..
سامحيهم يومه بيطلعون الخاتم من ورى خشمهم..
هاتوا الخاتم اشووف..
غادة\أدري إنك تبينه لك بس لو تحبين خشمي ما عطيتك..
سارة\وع يا خشمك..أبد نبي الخاتم ولا نسلمكم لـ البليس..
راكان\عنبوا ابليس خليك محضر خير..
يومه فديتك الخاتم هدية من هديل لغادة..
وإذا مو مصدقتنا كلميها وهي تقولك..
الجدة تضرب بعصاها\كذووب يارويكن تبيني أسود الوجه معها..
عطتني ذهوبها اخبيها لها..
والحين ادق عليها واقول سرقوا ذهبك يا هدييل..
تعقبون..هاتوا الخاتم يعني هاتوهـ..
عنبوا ابليسك كلمي البليس قبل يهربون..
غادة بزعل\والله إنه خاتمي وحقي..
سارة\لا اله الا الله ماصارت على خاتم كانكم مشفوحين ماعمركم عرفتوا الذهب..
غادة\أنتي تموتين ويصير لك..
بس حامض على براطمك..
سارة\وخري يومه انا اعرف كيف اخذه منها..

قربت من غادة اللي تخبت ورى راكان..
مسكها راكان من يدينها وهو يضحك على حركاتها في التخلص منه..
سارة\وخر مكفختها مكفختها الوغدة..
هاتي الخاتم يا الدقماء العصلاء..
غادة\والله ما اعطيك إياهـ..

قربت الجدة من راكان وضربته بعصاها وبعدته عن سارة..
اللي قدرت تفسخ الخاتم من يد غادة بسهولة لأنها سدحتها على الكنبة ..
وهي حامل ماتقدر تبعدها عنها..

سارة بإنتصار\وش رايك يا أم حسين مايجيبها الا حريمها..
هذا الخاتم ورجعته لك..
واي شيء أنا في الخدمة..دقي تسمئة ومدري وشهو وانا عندك..

غادة\يوومه والله حقي..
الجدة\لا اشوفك توطوطين في بيتنا مرة ثانية..
وانت يارويكن بأبلغ عنك البليس أكيد إنك تسرق قروش البنك..
راكان\ههههههههه لا تكفين لا تبلغين ههههههههههههه

سارة بنذالة\يالله يومه..لقناهم درساً سوف لن ينسوهـ نيههههااااي..
غادة\أنتي نذلة ماساعدتي جدتي من عدم..
سارة\مو مثلك مادية دائماً..

طلعوا من جناح راكان وغادة..
وسارة مسكت الجدة في الممر..
سارة بنص عين\أقول ام حسين وين الدراهم اللي أتفقنا عليها..
الجدة\تبين دراهم يا سوير..
تعالي معي..
رجعوا لجناح راكان وصرخت الجدة فيهم..
وقف راكان منحرج من جدته ويمسح شفايفه..
سارة\هههههههههههه قليلين ادب..

هجت من الغرفة قبل تصكها الجدة بعصاها..
الجدة\ياقليلين الللادب..
هات قرووش عبيد اللي وعدته فيها..

من دون ما يقول كلمة طلع البوك من جيبه..
وحط بيدها ميتين ريال..
وغادة كانت ماسكة ثوبه ومخبية وجها وراهـ..

الجدة بإنتقاد\خبي وجهك يـ الغبراء..
أعلمك السنع لما ولدتي حاسبتها لك في تفتر..

راكان\اسمه دفتر..
الجدة\أعقب ولا كلمة..ولك وجه يا اسود الوجه..

خرجت الجدة من الجناح وتلفتت تدور على سارة بس ماشافتها..
نزلت وقابلت ياسمين زوجت سلمان..
سلمت عليها وعلى بنتها الصغيرة..

الجدة\إلا اقول يا بنتي كيف سلمان معك..؟؟
لايكون مذيك تراني اعرفه عقله مثل حبة الفول..
ياسمين تبتسم على التشبيه\لا الحمدلله سلمان طيب معي..
الجدة\الحمدلله..ترى مايخفاك..
إن زعلك أو هذي أم زوجك إن زعلتك لمي قشك وتعالي عندي..
وانا أدبرهم ..
ياسمين\هههههههههه إن شاء الله..
الجدة\أخوك اللي مدري وينه مابيجي هنا..؟؟
ياسمين\لا هو مستقر في إيطاليا..
وإن شاء الله راح اسافر أزورهم بآخر السنة هذي..
الجدة\ماتبين اخاويك هناك..
ياسمين\أكيد بأنبسط معك..
سارة\وردة لا تعشمين عسولة ترى تنشب في بلعومك..
الجدة بفتنة\وانتي هنا يا سوير..
تعالي رجعيني البيت..
سارة\من حظك إن زوجي بعد تسبدي ينتظرني برا ولا ماكنت بأوصلك..
الجدة\بعد تسبدس برا..خليني اقوله عن سواد وجهك ..
سارة\لا والله تكفين يومه ترا انا قدامه العاقلة الرزينة..
لا تخربين صورتي عندهـ..
الجدة\مالت عليك وعليه..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛


مدت يدها وحطتها بيدهـ اللي مادها لها..
جلسها جنبه ولم دهـ على كتفها..
قبلها على خدها وابتعد عنها لما بدت تكلم امها..

خلود\هلا يومه....الحمدلله بخير.....إيه وهو طيب......
يسرك حالنا.......والله بخير فديتك........امممم لا موكثير........
يومه خلاص بعدين اقولك..............إيه.....ههههه إن شاء الله....
لا قولي لها ما ابي اكلمها.....لأنها نذلة زوجتي ولد اخوها وكذبت علي.......
مالي شغل مو هي صديقتي خليني اربيها..........طيب.....فمان الله....

قفلت الجوال والتفتت عليه بخجل..
مسفر\أجل مهاوشة مراموهـ..؟؟
خلود\إيـــه ولو سمحت لا تدخل بينا..
مسفر يبتسم\لا ماراح اتدخل بس إذا حبيتي بافزع لك..
لأنها بصراحة رافعة ضغطي بلقافتها..
خلود\ليه هي وش مسوية..؟؟
مسفر\زوجتك لـ الشايب..
والمفروض تزوجك لـ الشاب..
خلود\لأنها تدري إني ماكنت راح اوافق اتزوجك..
مسفر يبتسم\شفتي إنتي بنفسك جاوبتني عن سؤالك لها..
هو صح أنا ماعرفتك إلا عن طريق مرام..
وهي اللي رشحتك لي وطلبت مني اتزوجك..
وانا بصراحة أعجبتني الفكرة وتزوجتك..
خلود\بس لي حق عليها..
المفروض ماتخدعني كذا..
مسفر بغموض\الإنسان لما يكذب على نفسه كذبة..
يعيشها مبسوط فيها ويتعلق فيها اكثر..
إذا شاف اللي حوالينه يشجعونه عليها..

رفع راسه لها وقبلها على جبينها..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛



مثلي .. بعد .. يا ورد .. راحوا .. وخلّـوك ..؟؟
وإلا .. على غيرك .. من الورد .... ; طاحـوا ;

ياورد .. وإن مرّت .. ليالي .. ولا .. جـوك ..!
وإلا .. عقب .. ما جوك ... صدّوا .. و .. شاحوا


جالس داخل أسوار البيت القديم..
البيت اللي ولدوا وفيه وتربوا مع بعض..
يناظر مكان الورد اللي مات من سنين..
هي اللي زرعته وبعد موتها أهملوهـ..
مفتقدها كثييير..
يدورها بين جدران البيت ولا يلقى إلا ذكريتها..
مرت في بالها أخر ذكرى لهم في هذا البيت..
لما كانت منهارة ومتخبية منهم كلهم هنا..
كل شيء كان يهمها نثرته تحت ارجول ذياب..

لها حق تختار طريقها وتعيش..
بس موجوع على حالها لاتكون مقهورة ومخبية..
يدري إن غازي يحبها..
بس مايدري عن حالها هي..

أزعجه جواله ولما طلعه..
أبتسم بحسرة عليها..
رد عليها بصوت مشتاق..
هديل بمحبة\توئمي الغالي..
هادي\ياروح توئمك وقلبه..
هديل\فجأة حسيت إنك تبيني..
هادي\فجأة عاد..؟؟إحزري أنا وين..؟؟
هديل\اممم مادمت حزرتني معناتها في مكان يخصني..
ومالي مكان الا في البيت القديم..
هادي\ما الوم ابو ذياب عاجبه ذكائك..
هديل بخجل\امم وش تسوي في البيت القديم..؟؟
هادي بعتب\تبين الصدق..؟؟
هديل\إيه..
هادي يتنهد\أدور عليك فيه..
أحس إني فاقدك كثير..
هديل\فدييييت روحك يا اخوي..
سامحني أدري إني قسيت عليك بـ الكلام..
بس ماحبيت احكي لاحد غيرك..
تحملني يا الغالي..والله بعدكم عني قساني..
أنت أخوي وتوئمي..ومهما بعدت عنك او قسيت..
بتظل الوحيد اللي ما احد يوصل مكانك..
هادي\حلفتك بــ الله قولي الصدق..
مبسوطة معه..ولا مجبورة عليه..
هديل\من دون ماتحلفني كنت باقولك الصدق..
في البداية كنت مجبورة عليه..
بس الحين أنا راضية ياهادي ومقتنعة..
هادي\هذا اللي يهمني تكونين راضية..
متى بتنزلون السعودية..؟؟
هديل\والله ما ادري ما اعتقد بننزل قريب..
تونا رجعنا المزرعة..
هادي\ياحبكم لهذي المزرعة..
هديل\ههههههههه عاد وش نسوي نحبها..
هادي يبتسم\الله يحفظكم..
بأشتاقلك يا الغالية..
هديل\امممم هادي سمعت ان امي تقول تبي تخطب لك..
هادي\هههههههههه هي تخطط بس فركشت الموضوع..
هديل\افا ليييه..؟؟
هادي\بدري على الزواج..خليني اكون مستقبلي اول..
هديل\اله يوفقك اجل..
هادي\الجميع ان شاء الله..
فمان الله ..

قفل الجوال وهو يحس براحة نفسية بعد ماكلمها..
صوتها متغير كثير..
يحس فيها تبتسم ومبسوطة..
وهذا كان اهم شيء عندهـ..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛



إللـــــــــي بدأ المـــأساة..ينهيــــــــــها ’’’



قفلت الجوال ودخلته بجيب بنطلونها..
ضربت على عسولة بخفة..
وركضت فيها لـ المكان اللي جالس فيه غازي وذياب..
شافته مشغووول بشيء في يدهـ..
نادته\جلمووودي..
غازي يبتسم\ياجنونه..
هديل بفضول\وش اللي معك..؟؟
غازي\اممممم ورقة شغل..
هديل بزعل\تكذب علي يا جلمود..؟؟
غازي يضحك\هههههههههههه إيه..
هديل\المهم ماتكون تلعب بأسهمي..
ترى ابيعها لـ المافيا واورطك..
غازي\الأسهم وراعيها فداك..
هديل\طيب قوووم نتمشى الجو حلوو حتى فيه مطر..
غازي\يالله شوي والحقك..

ظلت واقفة على الفرس تنتظرهـ..
ولما شافته مشغول على الورقة..
نزلت واخذت لعبة ذياب مرشة ماء..
صوبتها عليه ورشت الماء على وجهه..

حط الورقة على الطاولة ووقف بسرعة..
ضحكت على شكله ولا قدرت تهرب منه لما شافته يقرب منها..
مسكها ولم يدينه حوالين خصرها يمنعها تبتعد عنه..
قربها منه وهو يبتسم على ضحكتها..
هديل\والله العظيم توبة ما اعيدها؟؟
غازي\هههههههههه ما يجنني إلا إنك خوافة..
بس تتمردين وتسوين اللي في بالك وتشردين..
ألحين الكنز اللي كنت اقراهـ لو لمسه الماء..
تدرين وش كنت باسوي فيك..؟؟
هديل تبتسم\لا ماتدرين..
غازي\كنت بأخليك تكتبينها مرة ثانية..
وترددينها علي طووول عمري..
هديل بحيرة\وش هي هذي..

غازي بحب\أحبـــــــــــــــــك..
نزلت راسها وهي تبتسم برضى عن كلمته..
بس ماقالتها له..
وهو راضي بسكوتها..
لأن رسالتها حكت له اكثر من كلمة أحبـــــــــــــك..


رفعها على الفرس وجلس وراها..
ونادى ماريا تشيل ذياب..
كان حاضنها له ويردد لها ..
كلمة احبـــــك يا اطهر ذنوبي..

ألتفتت عليه ولأول مرة تتجرء وتقبله على شفايفه..



الرسالة ظلت على الطاولة..
مفتوحة تنبض بكل شعور حست فيه هديل بيوم لجلمودها..



متى ستعرف كم أهواك يا رجلا..؟؟
أبيع من أجله الدنيـــا وما فيها

لو تطلب البحر في عينيك أسكبه
أو تطلب الشمس في كفيك أرميها..

أنـا أحبك فوق الغيم أكتبهــا
وللعصافيـر والأشجـار أحكيهـا..

أنـا أحبك فوق الماء أنقشهــا
وللعناقيـد والأقـداح أسقيهـــا..

أنـا أحبك حاول أن تسـاعدني
فإن من بـدأ المأساة ينهيهـــا...

وإن من فتح الأبواب يغلقهــا
وإن من أشعل النيـران يطفيهــا..

يا من يدخن في صمت ويتركني
في البحر أرفع مرسـاتي وألقيهـا..

ألا تراني ببحر الحب غارقـة
والموج يمضغ آمـالي ويرميهــا..

كفاك تلعب دور العاشقين معي
وتنتقي كلمــات لست تعنيهــا...

كم اخترعت مكاتيبـا سترسلها
وأسعدتني ورود سوف تهديهــا..

وكم ذهبت لوعد لا وجود لـه
وكم حلمت بأثـواب سأشريهــا...

وكم تمنيت لو للرقص تطلبني
وحيـرتني ذراعي أين ألقيهـــا...

ارجع إلي فإن الأرض واقفـة
كأنمــا فرت من ثوانيهــــا...

إرجـع فبعدك لا عقد أعلقــه
ولا لمست عطوري في أوانيهــا...

لمن جمالي لمن شال الحرير لمن
ضفـائري منذ أعـوام أربيهــا..

إرجع كما أنت صحوا كنت أم مطرا
فمــا حياتي أنا إن لم تكن فيهـا...



تمــــــــــــــــــــــت بحمد الله ورعايته...



الســـــادة الـــــــــكرام:
ركـــــــاب سفينتنا "أما غرام يشرح الصدر طاريه ولا صدوود وعمرنا ماعشقنا"
قمت بإلقاء مرساتنا بـــ شــــاطىء يسمى النهاية ..
شـــــــــــــــــكراً بحجم السمـــــــــــــــاء ..
لكل القلووووب اللتي رافقتني برحلتنا هذهـ..
فوثقت بـــــي وسلمتني دفة القيادة..
الروايـــــة إهــــــــــداء لجميـــــــــــــع احبتــــي ..
ولــ جميع أفراد عائلتــــي الغالية..
ولكل عيــــن أبحرت معنا ولربما تبحر في يوم من الأيام..
بين صفحات روايتنا..


أشعر يحـــزن يستوطنني ..
لأني راحلة عنكم على قارب صغير لا يتسع إلا لي..
هــ أنا اغادر ميـــــنائكم أحمل معي ذكريات وكلمات لن انساها ابداً..



قبل الغياب..
أريد أن اشـــــــــــكر..
نوف بنت نايـــف...لوجودها بقربي دومــــاً..
ومهما قلت فلن اوفيك حقك غاليتي..

وردة الزيزفون... زعيمة رابطة هديل..
الإنسانة الرائعة الصـــامدة المدافعة عن الحق دائـــماً..
لقد كانت ردوودك غاليتــــي ذات وعي وإدراك كبير..

همســــــات وردة...زعيمة رابطة غازي..
أختـــــــي بل توئــــــمي..ما اجمـــل الحياة بوجودك غاليتي..
وبمشاكساتك ودفاعك المستميت عن غازي ورابطته..



الكثيـــــــرون كان لهم بصمــــات ووجود دائم معي..
لم اغفل عن رد إلا وقرأته بإذن الله...
هذهـ هي النهاية فلا تحرموني آرائـــــــــــــــــكم ..

طلب ورجــــاء\\دعوة صادقة بجوف الليل ..
أو وضح النهار لي ولعائلتي..بأن تكون الجنة مثوانا ومثواكم..


بـ النسبة لـــروايتي الأولى ""
ستعلــــن عنها المشرفة الغالية..بيـــــــاض الصبح بعد إسبوعين من اليوم..
لأني أريد أن تاخذ روايتي اما غرام حقها في القرأة..



قال النبي صلى الله عليه وسلم:من جلس في مجلس فكثر فيه لغطه فقال قبل ان يقوم

(( سبحانك اللهم وبحمدك اشهد ان لا اله الا انت استغفرك واتوب اليك ))


الا غفر الله له ما كان في مجلسه ذلك...


إلـــــــــــــــى الملتـــــــــــقى ..
في رحلة أخــــــــرى بإذن الله تعـــــــالى ,,,


أستودعكم الله اللذي لاتضيع ودائعه في الأرض ولا في السمــــــاء ..



صدووود’’’

 

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 12 ( الأعضاء 0 والزوار 12)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
سجني ملامحك [§]Ahmed[§] باب الشعر المنقول 5 06-27-2012 02:31 AM
سجود التلاوة ~شذى الورد~ نافذة الفتاوى 3 03-21-2011 08:24 PM
سجود سلطان الصالحي دار الصور النادرة و الكاريكاتير ومقاطع الفيديو 2 10-10-2009 02:08 PM
سجود الشكر ؟؟ ||ღ..Ŝąḓ MęĻŏḓŷ..ღ|| نافذة الفتاوى 2 09-07-2009 07:11 AM
سجود الشمس عزف الحزن الدار الاسلامي 8 01-15-2009 08:53 AM


الساعة الآن 10:19 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
TranZ By Almuhajir
منتجات هذا المنتدى مطوّرة بعناية من قبل دكتور المنتديات.
Developed By Marco Mamdouh
كل الحقوق محفوظة لمنتديات الدار دار كوم
This Site Uses The Product: 7elm V 2.6